كلية الآداب والعلوم الإنسانية: مباراة توظيف 09 أساتذة للتعليم العالي مساعدين. الترشيح قبل 10 مارس 2019

  •   
  •   

جامعة محمد الخامس بالرباط

كلية الآداب والعلوم الإنسانية

Université Mohammed V de Rabat

Faculté des Lettres et des Sciences Humaines

إعلان عن مباريات توظيف أساتذة التعليم العالي مساعدين

لفائدة الموظفين حاملي شهادة الدكتوراه

تنظم كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط مباريات لتوظيف أساتذة التعليم العالي مساعدين (09 مناصب)، دورة 2019/03/25، وذلك في التخصص التالي:

عدد المناصب

التخصص

01

01

01

02

01

01

01

01

– اللغة العربية وآدابها: الأدب القديم

– علم النفس

– الفلسفة

– اللغة الإنجليزية وآدابها

– التاريخ: التاريخ الوسيط

– الدراسات الإسلامية: العقيدة

– الجغرافيا: علوم البيئة

– الجغرافيا: الجغرافيا البشرية

تفتح المباريات في وجه الموظفين الحاصلين على شهادة الدكتوراه أو دكتوراه الدولة أو أية شهادة أخرى معترف بمعادلتها لإحداهما.

فعلى الراغبين في اجتياز هذه المباريات التسجيل عبر الرابط الإلكتروني:    

http://g-concours.um5.ac.ma/

 يجب أن تتم عملية التسجيل عبر الرابط المذكور قبل تاريخ 2019/03/10

تشتمل المباريات على الاختبارين التاليين:

– اختبار خاص بشهادات المترشحين وأعمالهم؛

– اختبار في شكل عرض ومناقشة بين المترشحين ولجنة المباراة؛

على المترشحين المقبولين لاجتياز الاختبار الشفوي الإلتزام بوضع الوثائق التالية، لدى مصلحة الموارد البشرية لكلية الآداب والعلوم الإنسانية الكائنة: شارع ابن بطوطة الرباط وذلك قبل تاريخ اجتياز الاختبار الشفوي:

– طلب خطي للمشاركة في المباراة، موجه إلى رئيس المؤسسة؛

– الترخيص لاجتياز المباراة؛

– نسختان مصادق عليهما من الشهادات المحصل عليها؛

– نسختان مصادق عليهما من قرار المعادلة بالنسبة للشهادات الأجنبية؛

– نسختان مصادق عليهما من بطاقة التعريف الوطنية؛

– نسختان من عقد الإزدياد لا تقل مدتهما عن ثلاثة أشهر؛

– شهادة العمل.

يجب أن يكون تاريخ المصادقة على الوثائق الإدارية قبل تاريخ 10 مارس 2019.

 

تنشر لائحة المترشحين المقبولين لاجتياز الاختبارات الشفوية عبر بوابة التشغيل العمومي www.najmjob.com، وكذا عبر الموقع الإلكتروني للمؤسسة: www.flshr.ac.ma، ويعتبر هذا النشر بمثابة استدعاء لاجتياز الاختبار الشفوي.

تنشر لائحة الناجحين ولائحة الإنتظار عبر البوابة والموقع المشار إليهما أعلاه.